أخبار عاجلة

آخر الأخبار

أخبار المغرب : إنهاء أزمة الأساتذة ضحايا النظامين الأساسيين

أخبار المغرب : إنهاء أزمة الأساتذة ضحايا النظامين الأساسيين
أخبار المغرب : إنهاء أزمة الأساتذة ضحايا النظامين الأساسيين

بعد سنوات من الاحتقان، الناجم عما بات يعرف ب “ملف ضحايا النظامين الأساسيين (1985 و2003)، اتفق أخيرا، محمد حصاد الوزير الوصي على القطاع، مع ممثلي النقابات التعليمية الست الأكثر تمثيلية في القطاع، على حل ينهي أزمة هذه الفئة من الأساتذة، بعدما استجاب لمقترح النقابات، في لقاء جمع أخيرا الطرفين.
واعتبرت الهيآت الست أن قبول حصاد بمقترحها، بداية لطي الملف نهائيا وجبر الضرر الذي تعرض له كل الأساتذة المعنيين بعدما ووعد الوزير السابق بدراسة الملف وإيجاد الحلول الملائمة له، ليتفق الطرفان على منح سنوات اعتبارية تضاف إلى أقدمية الأساتذة المتضررين في السلم العاشر من أجل استيفاء الشرط النظامي للترقية من السلم 10 إلى السلم 11، المحدد في 10 سنوات من الأقدمية، على أساسا التزام الوزير بتقديم الصيغة النهائية للحل، شهر أكتوبر المقبل، دون ترك متضررين في لائحة الانتظار، أو التسبب في متضررين جدد.
وفي السياق ذاته، نبه يوسف علاكوش، الكاتب العام للجامعة الحرة للتعليم (ا. ع. ش. م)، في تصريح ل “الصباح”، إلى ضرورة العمل على تطوير صيغة الاتفاق لإنصاف جميع المعنيين بالملف. وأوضح، علاكوش أن ضحايا النظامين الأساسيين، هم موظفون مرتبون في السلم السابع والثامن عند توظيفهم الأول بوزارة التربية الوطنية، أغفل النظام الأساسي في كل مرة يتم تغييره سنة 1985 و2003، وضعية مسارهم المهني، مشيرا إلى أنه بعد سنوات من الاحتجاج  قبل محمد الوفا وزير التربية الوطنية الأسبق، إدراج الملف للتسوية الإدارية، “لكن توقف الحل مع التعديل الحكومي إلى أن التزم بلمختار من جديد في ماي 2014 بقبول تسوية الملف وفق منظور سلفه، وصرح بذلك أمام البرلمان واعترف بمظلوميتهم”.
هجر المغلي

 

تعليقات

إقرأ الخبر من المصدر : جريدة الصباح

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق للمصريين في الإمارات.. كيف تصدر «ملكية» جديدة لسيارتك؟
التالى تعرف على الدول التي تشارك في "جيش - 2017" في كازاخستان