سقط في حفرة خلال التنقيب عن الأثار فدفنه شريكيه فيها - صورة

مصراوى 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

كفر الشيخ - إسلام عمار:

أقبل شخصان ينقبان عن الآثار بمنزل أحدهما، في مدينة برج البرلس بكفر الشيخ، بردم حفرة التنقيب على شخص ثالث كان معهما، إثر سقوطه فيها، خلال التنقيب، خوفًا من افتضاح أمرهما، لعدم المسائلة القانونية.

كانت معلومات وردت للرائد أحمد حجازى، رئيس مباحث مركز شرطة البرلس، بقيام كل من المدعو "أحمد م.غ" - 42 عامًا، صياد، ويقيم بمدينة برج البرلس، بالتنقيب عن الآثار داخل منزله، بالأشتراك مع المدعو "أحمد م.س" - 22 عامًا، عاطل، ويقيم بقرية الكوم الأحمر دائرة مركز شرطة البرلس، والمدعو "صلاح ح.ك"، ويقيم بدائرة مركز البرلس، بالتنقيب عن الآثار بمنزل الأول.

انتقل العميد محمد عمار - رئيس المباحث الجنائية، بمديرية أمن كفر الشيخ، برفقة رئيس مباحث مركز شرطة البرلس، وقوة من مركز شرطة البرلس، إلى المكان الذي جرى التنقيب فيه عن الآثار، وتبين أن منزل الأول الصياد، مكون من طابقين ومبني بالطوب الأحمر، ويقع بمنطقة رملية بالساحل القبلي بقرية الضوافرة.

وكشف رجال المباحث عن وجود حفرة قطرها حوالي واحد ونصف متر مربع، وبعمق 3 أمتار ونصف، وأثتاء الحفر سقط الثاني المدعو "أحمد م.س" - 22 عامًا، عاطل، فيها، فقرر الأول صاحب المنزل، والثالث، ردم التراب عليه عقب سقوطه فيها.

انتقلت نيابة مركز البرلس، إلى مكان الواقعة، برفقة قوة من مباحث مركز الشرطة، لإجراء المعاينة، وبالفحص تبين أن الحفرة، بعد ردم المتهمان التراب
على ثالثهما الذي سقط بها، وضعا عليها، جبس أبيض، وسيراميك، حتى لا يفتضح أمرهما، وظنا أن تلك الواقعة أنتهى أمرها.

وقررت نيابة مركز البرلس، انتداب قوة من الأنقاذ النهرى، التابعة للحماية المدنية، لإجراء عملية التنقيب بذات الحفرة، من أجل استخراج الجثمان، الذى
ردم عليه المتهمان التراب، كما قررت انتداب لودر من الوحدة المحلية التي يتبع لها مكان الواقعة، للتنقيب مرة أخرى، وجارى العمل على استخراج
الجثمان.

وحرر عن ذلك المحضر رقم 2645 لسنة 2017، إدارى مركز شرطة البرلس، فيما تواصل نيابة مركز البرلس، إجراء تحقيقاتها حول هذا الأمر.

 

إقرأ الخبر من المصدر : مصراوى

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق