الشرقية تشهد جريمة قتل بشعة في نهار رمضان بعد قيام ثلاثة أشخاص بإطلاق النار على تاجر مواشي أمام منزله والتحريات تكشف عن السبب

مصر فايف 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

سمع أهالي قرية شمبارة الميمونة التابعة لمركز الزقازيق بمحافظة الشرقية، صوت إطلاق أعيرة نارية في نهار رمضان، وفوجئوا بأن هذه الطلقات كانت تستهدف أحد أبناء قريتهم أمام منزله، وهو تاجر مواشي، حيث وجدوه صريعا على الأرض بعد قتله وسرقته.

وكان مساعد وزير الداخلية لأمن محافظة الشرقية اللواء “رضا طبلية”، قد تلقى إخطارا من مدير البحث الجنائي اللواء “هشام خطاب”، يفيد بورود بلاغ من أهالي قرية شمبارة الميمونة دائرة مركز الزقازيق، بمقتل تاجر مواشي من نفس القرية المذكورة،  إثر إصابته بعيار ناري بالبطن أثناء تواجده أمام منزله

وعلى الفور انتقلت القيادات الأمنية بمحافظة الشرقية إلى مكان الحادث، للوقوف على ملابسات الجريمة، حيث كشفت التحريات عن أن ثلاثة أشخاص “سباك وعامل زراعي وعاطل” هم من قاموا بقتل المجني عليه، وبإعداد الأكمنة الثابتة والمتحركة، تم ضبطهم، وبمواجهتهم اعترفوا بارتكابهم الجريمة بقصد سرقة ما بحوزة المجنى عليه من مبالغ مالية، حصل عليها من بعض الأشخاص بذات الناحية لشراء الماشية، وأرشدا عن السلاح المستخدم في ارتكاب الجريمة

إقرأ الخبر من المصدر : مصر فايف

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق